كتاب يوم ماطر في مينابوليس للكاتب عادل سالم

يوم ماطر في منيابوليس” هي مجموعة روايات قصيرة بلغ عددها تسعا وعشرين قصة صادرة عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت في عام 2012 ويمكن إدراجها في خانة الأدب الأمريكي بلغة غير الإنجليزية. كل القصص الموجودة تعبر عن واقع المهاجرين العرب وحياتهم في الولايات المتحدة، أبدع الكاتب في تصوير هذا الواقع المعاش في نوع من الأدب يعتبر الأصعب، فالقصة القصيرة تحتوي على فكرة واحدة ينبغي توصيلها للقاريء خلال صفحات معدودة وقد نجح الكاتب في إيصال الفكرة في كل قصة بشكل سلس وأسلوب شيق. وبشكل عام فالقصص تعكس المعاناة التي يمر بها مهاجرون من كل الأقطار العربية ولا تقتصر على الفلسطينيين، بلد الكاتب، ففي الغربة تزول الفرقة المصطنعة بين هذه الأقطار العربية. وتعكس القصص مشاكل التأقلم في بلد المهجر، وهي للأسف أبعد ما تكون من السهولة للمهاجرين، فنصف عدد القصص تدور حول أفراد دخلوا السجون لسبب أو لآخر، وربعها يدور حول ارتباط أبطال القصص مع أوطانهم الأصلية.