كتاب ليلى والثلج ولودميلا للكاتبة كفى الزعبي

كتاب ليلى والثلج ولودميلا :
خرج الاتحاد السوفياتي منتصراً من الحرب العالمية الثانية وانشغل ببناء ترسانته الحربية عن إصلاح حال اقتصاده الداخلي المنهك جراء الحرب وبهذا فتح الباب امام عدد من الحركات التحررية للظهور ودخل الإتحاد في مرحلة إعادة البناء “البيريسترويكا” التي أدت إلى انهيار الإتحاد السوفياتي عام 1991؛ هذا ما رصدته الروائية  “كفى الزعبي” وبكل دقّة خلال أحداث روايتها “ليلى والثلج ولودميلا” التي يحتار القاريء حين تقييمها؛ بين كونها رواية تبحث في السيكولوجيا العميقة للذات البشريّة المرتبكة حيال عواطفها وغرائزها وطموحاتها وموروثاتها ،أو في كونها تؤرخ ما حدث بدقة في مرحلة التحول التاريخي الذي عاشه الاتحاد السوفياتي وانهياره نتيجة البيروسترويكا!
ليصل القاريء  آخر صفحات الرواية الى نتيجة تفيد بأنه أمام روائية بارعة تجيد الاستفادة من الأحداث الواقعية وتفصيل أحداثاً دراميّة تليق بالمرحلة لتنسج مخطوطاً مختلفاً لا يقلّل من قيمة المشاعر الإنسانيّة أمام الإنهيارات أو الإنتصارات أو المراحل التاريخية كما ولا يشكّل من الأحداث الهائلة التي تعصف بالعالم خطاً أحمر ممنوع تجاوزه للكتابة عن أمور الروح والجسد والارتباكات الحاصلة في العلاقات البشريّة عموماً.
احصل على الكتاب

Uncategorized