كتاب سابع ايام الخلق للكاتب عبد الخالق الركابي

سابع ايام الخلق ـ هي احدى أهم روايات عبد الخالق الركابي وهي ملحمة روائية عراقية تستحق احتفالية خاصة نساها النقد في الخارج ولم يتعرض لها احد كما لو ان الركابي متهم بإرتكاب جريمة العيش في وطن تقلصت حدوده الى مجرد كرسي متحرك يعيش ويكتب ويحلم داخله ويحاكم الازمنة. تتعرض هذه الرواية الملحمة الى فترة عدة قرون من تاريخ العراق، وتعتمد في البناء على مرجعيات تاريخية ومعرفية واسطورية مختلفة من اجل تدعيم فكرة النص، وتعزيز البناء الروائي،وهذه المرجعيات التي وضعت كخلفية للتخيل، لم تستخدم كما هي بل قام الروائي بمنحها بعدا اسطوريا، وهنا ايضا يفترق الروائي عن المؤرخ. والرواية  تعتمد على مستويين من الزمن: زمن الحكي، اي زمن الرواية، وزمن الاحداث، وكا قال الروائي ان البؤرة الرئيسية في الرواية ونقطة تلاقي  الازمنة هو : عملية الخلق.اي ان النص يُخلق خلال الكتابة، وخلال تداخل الازمنة، وتلاقي الشخوص، وليس قبل أو بعد ذلك.احصل على كتاب

Uncategorized