كتاب الربيع الأسود للكاتب عبد العزيز خليل المطوع

كتاب “الربيع الأسود ثورة أم ظاهرة أم فصل جديد من فصول تجفيف الأمة؟”؛ إصدار فكري وسياسي للكاتب الإماراتي عبدالعزيز خليل المطوع. وعن كتابه الجديد يقول المؤلف: “بينما الشعوب والجماهير العربية تمارس طقوس الفرصة الأخيرة للبقاء على سطح التاريخ، وهي مسحوقة بين مطرقة الوصاية الدولية بممارساتها الاضطهادية التي تختزلها في اتفاقات الحماية العسكرية، وفي تدويل قضاياها السياسية، وفي إضفاء الشرعية على الاحتلال الإسرائيلي؛ وبين سندان الأنظمة السياسية العربية بممارساتها الاضطهادية التي تختزلها في امتهان حقها في ممارسة المواطنة، وحقها في تنفس الحرية؛ كانت رياح الثورات الربيعية المفاجئة تهب بلا سابق إنذار على تخوم أملها الأخير. ومع إطلالة هذا الربيع الملثم الغامض، كانت رياح التساؤلات المتشائلة وعلامات الاستفهام المتفائمة تعصف بضمير تلك الجماهير التي لم تجد خياراً آخر غير الاندفاع نحو حالة عدم التأكد ونحو مطاردة أسراب السراب.
ولكن دوائر الحيرة وعدم التأكد ظلت تتكاثر وتتسع مع اختلاط الأوراق وتشابك الخيوط يوماً بعد يوم، هل هي أمام ثورة مفتعلة؟ وهل هي ثورات صنعها ضمير الأمة ودفعتها حركة نهوض تتحدى الواقع الاضطهادي والاستبدادي البشع؟ أم أنها ثورات صنعتها ودفعتها الإدارات السياسية والعسكرية الغربية؟“.
احصل على كتاب

Uncategorized